كما اليوم 21 أغسطس 2003 أقدمت دولة الكيان على إغتيال القائد الوطني الكبير إبن حماس المهندس اسماعيل أبو شنب.. إغتياله كان رسالة لإغتيال مثل سياسية لو حدثت لما كان للنكبة الانقسامية مكان

انتخاب يحيى السنوار "قائدا" لحركة حماس في قطاع غزة يمثل "انقلابا سياسيا" لم تعرفه الحركة منذ التأسيس..حماس أمام مفترق طرق..الأمل أن يكون نحو "الداخل الوطني"!

  • شـارك:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2017 © AMAD.PS
POWERED BY: WSLA.PS